اينوفاتيف المركز الوطني للبحث العلمي ـ سيارة المستقبل، باريس 31/03/2015

انطلاقا من فكرة أن الابداعات لا تقام دون الانسان، نعرض عليكم منهجية للتحليل النفسي الاجتماعي مركبة في برنامج على الانترنت < رابموت ن 1>. هذه الاداة تسمح بتشخيص سريع وأتوماتيكي للعلاقات بين الجماعات.

طابعها الابداعي يكمن في امكانية الوصول الى نتيجة فورية؛ يسمح بعمل سريع على نطاق واسع. من وجهة نظر نظرية، امكانية اعتبار الجماعات من خلال علاقاتهم فيما بينهم تسمح بالوصول الى الديناميكية الاجتماعية.

فيما يخص الابداع المروري، من خلال مواجهة التصورات التي يمكن لكل جماعة أن تصدرها عن جماعة أخرى < سائقو اليوم/ سائقو الغد / سائقون مهتمون بالبيئة، سائقون رياضيون...الخ>، يسمخ استعمال رابموت من الكشف عن فئة السائقين ذوي الجاذبية المحتملة من خلال القيم التي يحملونها أو من خلال التقدير الاجتماعي الذي يمنح لهم، وأيضا من خلال اهميتهم مقارنة مع الفئات الاخرى، ما يصل بنا الى تشخيص أي الابداعات ستكون أكثر قبولا حاليا.

سوف تقدم بعض الامثلة المنحدرة من بعض الابحاث الاولية في هذا المجال.